تأثير عدم منح الأم السورية الجنسية لأبنائها على الانتخابات الرئاسية عام 2028


تاريخ النشر 31/01/2023

عدد المشاهدات 26

أقل من دقيقة للقراءة

تأثير عدم منح الأم السورية الجنسية لأبنائها على الانتخابات الرئاسية عام 2028

النوع

منحة مالية

المكان

غير محدد

تاريخ البدء

1/06/2022

الوقت الباقي لآخر موعد

لقد تم إغلاق التسجيل في هذه الفعالية


بدعم من بيتنا وضمن منح برنامج بيتنا أونلاين 2022 قام فريق بحث بتنسيق الصحفية عفاف جقمور بتنفيذ مشروع إعلامي يتضمن دراستين ميدانيتين وورشة حوارية بهدف التعمق بالمشاكل والصعوبات التي تواجه المرأة سواءً في العمل أو في المجتمع 

عمل فريق البحث على مدى ثلاثة أشهر وقاموا بدراسة نصوص قانونية وإجراء استبيانات ومقابلات لإنتاج البحوث. نشرنا سابقاً البحث الأول الذي استعرض دراسة مقارنة بين القوانين في منظمات المجتمع المدني وقانون العاملين السوريين في سياسة التمييز ضد النساء في العمل. 

واليوم سننشر الدراسة الثانية عن تأثير عدم منح الأم السورية الجنسية لأبنائها على الانتخابات الرئاسية عام 2028 بالإضافة إلى نتائج الاستبيان المرافق للدراسة.

قانون الجنسية يحدد الهيئة النّاخبة؛ وتمنحها دولة ذات سيادة، وهذا القانون في سوريا يمنع منح الجنسية لأبناء السّوريّات المتزوجات من غير السّوريّين. قام الفريق بدراسة ارتباط منح الأم السورية الجنسية لأبنائها وبناتها وتأثير هذا الأمر على انتخابات 2028. وخلال البحث تبين عدم وجود دراسات كافية عن الموضوع لذلك اعتمدت المقالات والمقابلات الميدانية بشكل أكبر

 

هنا تجدون النص الكامل للدراسة: دراسة مقارنة 

هنا تجدون نتائج الاستبيانات: ملف نتائج الاستبيان 

 

من أهم التوصيات التي تقدم بها فريق العمل بالإضافة للنتائج المذكورة في الدراسة:

  • ضرورة إطلاق بحوث متعددة بمواضيع تخص المرأة.
  • نشر هذه البحوث في المنظمات النسائية.
  • نشر هذه البحوث في منظمات المجتمع المدني والمؤسسات التي يتعلق عملها بما يخص تلك الموضوعات

 

شاهد أيضاً

مساحة إعلانية