التجارة الإلكترونية: مفهومها، أنوعها، وعوامل نجاحها

بيتنا أونلاين


تاريخ النشر 2022-08-28

عدد المشاهدات 44

5 دقيقة للقراءة

التجارة الإلكترونية: مفهومها، أنوعها، وعوامل نجاحها

بدأت أنشطة التجارة الإلكترونية تظهر تقريباً منذ عام 1994، وتشير التقديرات إلى أن عدد المتسوقين عبر الإنترنت سيتجاوز الـ 2.14 مليار (حوالي 27.2% من سكان العالم) بحلول عام 2022. يواصل هذا الرقم بالارتفاع بسرعة على مرّ السنين ومن المتوقع أن يستمر في ذلك.

سنناقش في هذا المقال بشكل مُفصّل مفهوم التجارة الإلكترونية وتطورها ومنصاتها وأنواعها لإظهار التأثير الذي أحدثته على العالم الذي نعيش فيه الآن.

تعريف التجارة الإلكترونية (E-commerce)

يمكننا تعريف مفهوم التجارة الإلكترونية بشكل بسيط بأنها أي نشاط تجاري يتم عبر شبكة الإنترنت، بحيث تتم كافة المعاملات عبر الشبكة سواء كانت عملية البيع أو الشراء أو إدارة التجارة. على سبيل المثال، يعد موقع "أمازون" (Amazon) أحد أشهر مواقع التجارة الإلكترونية في العالم. 

لا ينبغي الخلط بين التجارة الإلكترونية والأعمال التجارية (E-business) التي تعتمد على الإنترنت في تسيير أنشطتها، إذ تشير التجارة الإلكترونية على وجه التحديد إلى إتمام عملية عرض السلع من منتجات أو خدمات عبر أي وسيلة بيع إلكترونية مثل المتجر الإلكتروني أو قنوات منصات التواصل الاجتماعي، أما الأعمال التجارية التي تعتمد على شبكة الإنترنت في عملها فهي تشير إلى جميع جوانب تشغيل الأعمال التجارية التي تتم عبر الشبكة.

يعود تاريخ التجارة الالكترونية الى 40 سنة مضت. تم اختراع مبدأ ومصطلح التسوق عبر الإنترنت في عام 1979 من قبل المخترع الإنكليزي، مايكل الدريج، في المملكة المتحدة. حيث قام بربط جهاز تلفزيون منزلي معدّل مع جهاز كومبيوتر باستخدام خط الهاتف الأرضي المنزلي لإنجاز انتقال فوري للمعلومات. في سبعينات القرن الماضي مهّدت عمليات تبادل البيانات الإلكترونية بين المؤسسات والبيع بالهاتف او ما يعرف ب (Teleshopping) الطريق الى التجارة الالكترونية كما نعرفها اليوم.

إن تاريخ التجارة الإلكترونية مرتبط بشكل وثيق مع تاريخ ظهور وتطور الإنترنت، وقد أصبح التسوق الإلكتروني ممكناً عندما تم فتح شبكة الإنترنت لعامة الناس في عام 1991، وكان موقع أمازون هو من أول المتاجر الإلكترونية التي ظهرت في الولايات المتحدة والعالم للبيع عبر الإنترنت ثم تبعه الآلاف من المتاجر الاخرى.

إحصائيات حول التجارة الإلكترونية

تُعد التجارة الإلكترونية من أضخم الأعمال التجارية في العالم، وفيما يأتي أهم المعلومات حول قوتها وتأثيرها:

- تشير التقديرات إلى أنه بحلول عام 2022، ستتجاوز مبيعات التجارة الإلكترونية العالمية 4.8 تريليون دولار، ومن المتوقع أن يرتفع النمو خلال الأعوام المقبلة مما يجعل التجارة الإلكترونية خياراً مهما لتجار التجزئة.

- بلغت نسبة الأشخاص الذين تسوقوا عبر الإنترنت 50٪ من المستهلكين في عام 2018، ما يلفت الانتباه إلى تنامي أهمية تحسين المنصات الرقمية على الحاسب والأجهزة اللوحية والجوالات لتتوافق مع الجمهور المستهدف.

-تميل النساء إلى التسوق عبر الإنترنت أكثر من الرجال. مقابل كل 10 دولارات تُنفَق على الإنترنت، تنفق النساء 6 دولارات بينما ينفق الرجال 4 دولارات.

- يميل جيل الألفية –الذين تتراوح أعمارهم بين 18 و34 عاماً– إلى التسوق عبر الإنترنت أكثر من كبار السن. ويمثلون 38.4٪ من المستهلكين عبر الإنترنت.

ما هي أنواع التجارة الإلكترونية؟

يمكننا تعريف شركات التجارة الإلكترونية على أنها مؤسسات أو كيانات فردية تسعى لتحقيق أرباح من خلال تقديم سلع أو خدمات عبر الإنترنت. هناك العديد من أنواع التجارة الإلكترونية المختلفة وفقاً لطرفي العملية التجارية (البائع والمشتري):

  • البيع الإلكتروني من شركة إلى شركة (B2B)

تجارة الـ B2B هي تجارة إلكترونية تتم بين طرفين من التجار أو بائعي المنتجات والخدمات باختلاف فئاتهم. ومثال على ذلك مجموعة "علي بابا" (Alibaba Group) الصينية.

  • البيع الإلكتروني من شركة إلى مستهلك (B2C)

تعد تجارة الـ B2C من أبرز أنواع التجارة الإلكترونية والتي تجذب عدداً كبيراً من الأفراد عند التفكير في بدء تجارتهم سواء بشكل تقليدي أو عبر الإنترنت. وهي تكون بين طرفين، طرف التاجر أو البائع الذي يبيع المنتجات أو الخدمات إلى الطرف الآخر وهو المشتري أي بين الشركة والمستهلك. ومن الأمثلة على ذلك موقع "أمازون"، وشركة "وول مارت" (Walmart)، و"آبل" (Apple).

  • البيع الإلكتروني من مستهلك إلى شركة (C2B)

وتتم هذه التجارة بين طرفين أحدهم شركة أو علامة تجارية وهو يكون المشتري، والآخر شخص مستقل والذي يكون البائع. من أشهر الأمثلة على هذا النوع من التجارة هي منصات العمل الحر التي يسجل عليها أحد الأفراد المُستقلين ليقوم ببيع خدماته إلى المستفيدين من أصحاب الشركات والمؤسسات.

  • البيع الإلكتروني من مستهلك إلى مستهلك (C2C)

يتمثل هذا النوع من أنواع التجارة الإلكترونية في أن معاملة البيع والشراء تتم بين طرفين من الأفراد المستهلكين ولا وجود لأي علامة تجارية أو شركة في المعاملة. وأشهر مثال هو المتاجر الإلكترونية ومجموعات الفيسبوك التي تعرض منتجات للبيع لأفرد مستهلكين أخرين، ويقوم الموقع أو المجموعة بتحصيل عمولة ما مقابل كل عملية بيع. على سبيل المثال، موقع " إيباي" (eBay) العالمي يتيح للمتسوقين عبر الإنترنت من الأفراد أن يشتركوا بالموقع ويعرضون منتجاتهم للأخرين.

أنواع مواقع التجارة الإلكترونية؟

نوضح أدناه الأنواع الشائعة لمواقع التجارة الإلكترونية التي قد تجدها عبر الإنترنت لإظهار مدى تنوع المتاجر الإلكترونية:

  • مواقع التجارة الإلكترونية للسلع المادية:

يعد هذا الخيار رائعاً لتجار التجزئة الذين يرغبون في زيادة المبيعات وليس المتاجر الفعلية.

  • مواقع التجارة الإلكترونية الخدمية:

 أصبح كلاً من العمل الحر وتقديم الخدمات عبر الإنترنت اتجاهاً كبيراً مع انتشار مواقع الويب التي تعمل كحلقة وصل بين مزودي الخدمات والعملاء المحتملين.

  • مواقع التجارة الإلكترونية للمنتجات الرقمية: 

لا تحتاج الشركات التي تبيع المنتجات الرقمية، مثل البرامج أو ألعاب الفيديو، إلى متاجر فعلية لبيع منتجاتها لأنها لا تتطلب سوى تحميل المنتجات عبر شبكة الإنترنت. 

  • مواقع تجارة الدروبشيبنغ

تجارة الدروبشيبنغ هي شكل جديد من أشكال التجارة الإلكترونية، وهي عبارة عن امتلاكك لمتجر إلكتروني كوسيط ثالث يقوم بشراء منتجات من متجر البيع بالجملة ومن ثم بيعها كأنك متجر للبيع بالتجزئة. وتعد هذه التجارة من أنواع التجارة الرقمية المفضلة اليوم لعدد كبير من الأفراد خاصة الذين لا يمتلكون أي خبرة تجارية، وذلك لأنها لا تحملهم هموم تجارية وإدارية كثيرة مثل تخزين الشحنات وتتبع المخزون وما إلى ذلك.

أنواع منصات التجارة الإلكترونية

منصات التجارة الإلكترونية هي نموذج برمجي يسمح للشركات بإنشاء متاجر عبر الإنترنت يتم عبرها بيع المنتجات أو الخدمات للأشخاص في جميع أنحاء العالم، باستخدام خدمات الشحن والتوصيل. ومن الأمثلة على ذلك منصة "شوبيفاي" (Shopify)، و"بيغ كوميرس" (BigCommerce)، و"ماجينتو" (Magento). 

في عام 2019، استخدمت أكثر من مليون شركة تجارية منصة شوبيفاي لإتمام أنشطتها، وساهمت المنصة بمبلغ 183 مليار دولار في الاقتصاد العالمي، وتعتبر المنصة أفضل منصة للتجارة الإلكترونية بتصنيف 10/10.

أبرز شركت التجارة الإلكترونية على مستوى العالم

  • أمازون (Amazon) 

تعتبر أمازون من الشركات الرائدة في مجال البيع بالتجزئة عبر الإنترنت، تأسست من قِبل جيفري بيزوس في تموز عام 1994، ويقع مقرها الرئيسي في مدينة سياتل في ولاية واشنطن. يحتل موقع أمازون حالياً المرتبة 14 من بين أشهر مواقع التجارة الإلكترونية على مستوى العالم، والمرتبة الثالثة في الولايات المتحدة.

  • تاوباو (Taobao)

تأسست من قِبل جاك ما يون. وتحتل المرتبة 11 على مستوى العالم، والمرتبة السادسة في الصين. 

  • تي مول (Tmall)

تأسست من قِبل جاك ما يون أيضاً، وتحتل المرتبة 15 على مستوى العالم، والمرتبة الأولى في الصين.

  • علي إكسبريس (AliExpress)

تأسست من قِبل جاك ما يون، تحتل حالياً المرتبة 40 في العالم والمرتبة 23 في الولايات المتحدة.

  • إيباي (eBay)

 تُعتبر واحدة من أبرز الشركات التجارية الإلكترونية في العالم، تم تأسيسها من قِبل رجل الأعمال الأمريكي بيير أميديار في عام 1995م، ويقع مقرها الرئيسي في مدينة سان خوسيه في ولاية كاليفورنيا. تحتل المرتبة 33 على مستوى العالم، والمرتبة التاسعة في الولايات المتحدة.

العوامل التي تساهم في نجاح المتاجر الإلكترونية

التجارة الإلكترونية ليست بالأمر السهل، ومجرد امتلاك متجراً إلكترونياً وبعض الأسهم للبيع لا يعني أن الناس سيتدفقون على منتجاتك ويشترونها. نورد أدناه بعض الخطوات التي يمكنك القيام بها لمحاولة ضمان نجاح متجرك:

  • التركيز على المستخدم

يمكنك بيع أي شيء لأي شخص من خلال التجارة الإلكترونية، ولكن يجب معرفة ما يجب عليك فعله لجذب زوار يثقون بك بدرجة كافية لشراء منتجاتك. اختر تصميم موقع الويب المناسب، والعلامة التجارية المناسبة، وركّز على جمهور واحد أو اثنين فقط حتى لا تُشتّت جهودك وتصاب بالارتباك.

  • اختبر عملك مع الأصدقاء

اطلب من أصدقائك أن يختبروا متجرك عبر إجراء خطوات الشراء للتأكد من أن كل شيء يسير بشكل مثالي. احرص على أن تكون عملية الدفع سهلة وسريعة، كي لا يغادر الأشخاص متجرك قبل إجراء أي طلب شراء.

  • تحسين المنصات الرقمية على الحاسب والأجهزة اللوحية والجوالات لتتوافق مع الجمهور المستهدف

تأكد من أن المستخدمين يمكنهم الشراء عبر الأجهزة المحمولة والأجهزة اللوحية بسهولة ودون تعقيدات. 

  • استثمر في الممارسات التي تهدف إلى زيادة ورفع جودة حركة مرور الويب، مثل "تسويق الدفع مقابل النقرة" (PPC) و"تحسين محركات البحث" (SEO)

تؤدي الممارسات مثل SEO وPPC إلى زيادة ورفع جودة حركة مرور الويب (عدد الزيارات إلى موقع إلكتروني معيّن). ابحث عن مستشار أو وكالة جيدة إذا كانت لديك الميزانية، أو ابدأ بالتعرّف على عملية تحسين محركات البحث في التجارة الإلكترونية وتطبيق الاستراتيجيات ذات الصلة في متجرك.

  • البحث والتطوير

ابحث دائماً عن منتجات جديدة وأساليب جديدة وفريدة لبيعها.

مستقبل التجارة الإلكترونية

سيستمر قطاع التجارة الإلكترونية في النمو، ومن المتوقع أن تتجاوز مبيعاته 18.1% من مبيعات التجزئة في العالم في عام 2022. ستواصل التجارة الإلكترونية بمرور الوقت في اقتناص الحصة السوقية من تجار التجزئة التقليدين كما كانت تفعل خلال السنوات القليلة الماضية. هذه أخبار جيدة لأولئك الذين يتطلعون إلى بدء متاجرهم الإلكترونية حيث ستستمر المبيعات في الارتفاع على الرغم من ازدياد المنافسة.

ومن المحتمل أيضاً أن تتطور التجارة الإلكترونية على مرّ السنين مما يخلق تجربة واقع افتراضي أو معزّز أكثر للمتسوقين. قد تتضمن المتاجر في المستقبل ميزات تساعد العملاء على تجربة الملابس "افتراضياً"، وربما سيصبح بإمكان المتسوقين "تجربة" مستحضرات التجميل باستخدام جهاز الكمبيوتر أو كاميرا الهاتف. باختصار: التجارة الإلكترونية آخذة في التغيّر ومن الشيّق أن تكون جزءً منها.

ترجمة بيتنا أونلاين؛ المقال مترجم باختصار من https://bit.ly/2mKgscP

 

مساحة إعلانية