10 حقائق عن الاستعمار البريطاني

هديل البكري


تاريخ النشر 2021-07-16

عدد المشاهدات 17

عدد المشاركات 0

10 حقائق عن الاستعمار البريطاني

ستجد في هذا المقال بعض أهم الحقائق حول الاستعمار البريطاني، والذي تمثّل أحياناً بالسيطرة على مستعمرات تديرها المملكة المتحدة. بدأ الاستعمار البريطاني في نهاية أواخر القرن السادس عشر وحتى القرن الثامن عشر بعدما امتلكت بريطانيا قوة تجارية ومستعمرات خارج حدود أراضيها.

نظراً للعدد الكبير من المستعمرات التي كانت تمتلكها بريطانيا، فقد كانت بريطانيا تُعدّ القوة العالمية الأولى في العالم في ذلك الوقت. فيما يلي بعض الحقائق المثيرة للاهتمام حول الاستعمار البريطاني:

الحقيقة الأولى: إنشاء المستعمرات

بدأت بريطانيا في إنشاء مستعمراتها في آسيا وأمريكا، بعد نجاح إسبانيا والبرتغال في تطبيق ذلك.

الحقيقة الثانية: القوة الاستعمارية المهيمنة

أصبحت بريطانيا القوة الاستعمارية المهيمنة في الهند وأمريكا الشمالية بعد الحروب التي وقعت بين بريطانيا وفرنسا وهولندا في القرنين السابع عشر والثامن عشر.

الحقيقة الثالثة: الاتحاد

اتحدت إنجلترا واسكتلندا في عام 1707 لتُعرَف ببريطانيا العظمى، ما جعل الاتحاد أكثر قوة.

الحقيقة الرابعة: الاستعمار البريطاني في أمريكا

كان لبريطانيا أيضاً قوة استعمارية في أمريكا، ولكن كان عليها التخلي عن واحدة من أكثر المستعمرات اكتظاظاً بالسكان بعد هزيمة بريطانيا في حرب الاستقلال الأمريكية. في عام 1783، كانت المستعمرات الثلاثة عشر في أمريكا الشمالية مستقلة.

الحقيقة الخامسة: أشكال أخرى للاستعمار البريطاني

بعد هزيمة بريطانيا، سعت إلى استعمار دول أخرى في المحيط الهادئ، وإفريقيا، وآسيا.

الحقيقة السادسة: اليابان

احتلت اليابان معظم مستعمرات بريطانيا في جنوب شرق آسيا خلال الحرب العالمية الثانية. ومع ذلك، تضاءلت القوة الاستعمارية لبريطانيا بعد تحطم هيبتها والتي خسرتها بعد الحرب العالميّة الثانية.

الحقيقة السابعة: الهند

كانت الهند تعدّ واحدة من أهم مستعمرات بريطانيا، والغنيّة بالسكان والموارد، ولكن اضطرت بريطانيا أيضاً إلى التخلّي عنها. وقد كانت نهاية الاستعمار البريطاني في عام 1997، بعد انتقال هونغ كونغ إلى الصين.

الحقيقة الثامنة: الناس في المستعمرات الأمريكية

نقلت الحكومة البريطانيّة الأشخاص الذين ارتكبوا جرائم جنائية مختلفة إلى المستعمرات الأمريكية منذ عام 1718. وبلغ عدد المحكوم عليهم ألف فرد سنوياً، وقد نُقلوا جميعاً إلى المستعمرات الأمريكية.

الحقيقة التاسعة: الأراضي الأستراليّة

بحثت بريطانيا عن أراضٍ أسترالية، وذلك بعد أن فقدت 13 مستعمرة أمريكية وتحريرها من قبضتها.

الحقيقة العاشرة: جيمس كوك

ادعى جيمس كوك حيازة أستراليا لبريطانيا عام 1770 أثناء رحلته العلمية، وقد أصبحت أستراليا منذ ذلك الحين مستعمرة بريطانيّة.

 

ترجمة هديل البكري؛ المقال مترجم من 10 Facts About British Colonialism

مساحة إعلانية