10 حقائق عن حرب القرم

هديل البكري


تاريخ النشر 2021-07-18

عدد المشاهدات 14

عدد المشاركات 0

10 حقائق عن حرب القرم

قد تساعدك الحقائق حول حرب القرم على فهم هذا الحدث جيداً. لقد سمع الكثير منكم عن مثل هذا النوع من الحرب. ومع ذلك، هناك العديد من الأشياء المسلية التي يجب أن تعرفها عنها، إليكَ بعض الأمثلة.

الحقيقة الأولى: أطراف الحرب

بدأت هذه الحرب الشهيرة في تشرين الأول (أكتوبر) 1853، وقد اندلعت بين بريطانيا ومملكة سردينيا وتركيا وفرنسا من جهة، وروسيا من جهة أخرى.

الحقيقة الثانية: شرارة الانطلاق

إنّ الأسباب التي أدّت لاندلاع حرب القرم معقدة جداً، ولكن غالباً ما كان الأمر يتعلّق ببسط السيطرة على أراضي الإمبراطوريّة العثمانيّة، بينما كانت فرنسا وروسيا في صراع للسيطرة على الأراضي الفلسطينيّة.

الحقيقة الثالثة: موقع الحرب

ووقعت معظم الاشتباكات في الجزء الشمالي من البحر الأسود، حيث كانت في شبه جزيرة القرم تحديداً.

الحقيقة الرابعة: الممرضات

عملت كل من ماري سيكول وفلورانس نايتنجيل على تقديم الرعاية والاهتمام بالجنود الجرحى في مثل هذه الحرب. كما وعمل طاقم التمريض كاملاً على إنقاذ أكبر عدد ممكن من الأرواح.

الحقيقة الخامسة: معركة بالاكلافا الشهيرة

كانت معركة بالاكلافا المعركة الأشهر في هذه الحرب، وقد حدثت نتيجة الهجوم القوي الذي أقدم عليه إيرل كارديجان. ولكن رغم شهرة هذه المعركة، إلّا أنّها كانت غير ناجحة، وخسر الطرفان أكثر من 70% من جنودهما. 

الحقيقة السادسة: معاهدة باريس

انتهت الحرب مع بدء محادثات السلام، ووقّع الطرفان معاهدة باريس لإنهاء الحرب. أصبح البحر الأسود منطقة محايدة، ولم تكن هناك سفن حربية محظورة، ولم يكن هناك دفاعات مسموح ببنائها.

الحقيقة السابعة: السلحفاة تيموثي

لقي أكثر من ثلاثمئة ألف رجل حتفهم خلال حرب القرم. كانت هناك تيموثي السلحفاة، وقد كانت آخر ناجية من الحرب، وتوفيت عن عمر يناهز 165 عاماً.

الحقيقة الثامنة: العمل الشاق للحلفاء

جدّد الحلفاء حصارهم لروسيا وشددوا عليهم كثيراً رغم ضراوة الطقس، وعززوه رغم قسوة الطقس. وقد نجحت جهودهم، حيث كانوا قادرين على الدفاع عن إقليم يفباتوريا ضد الهجوم الروسي.

الحقيقة التاسعة: إحصاءات روسيا

خسرت روسيا الكثير من الأماكن التي تسيطر عليها في هذه الحرب، بما في ذلك نهر الدانوب السفلي، وشبه جزيرة القرم، ودول البلطيق. ومع ذلك، فقد نجحت روسيا في الدفاع عن إمبراطوريتها، وربحت الحرب في القوقاز وما وراء القوقاز.

الحقيقة العاشرة: نقص البنادق

كانت روسيا تملك عدداً من الرجال أكبر بكثير ممّا كانت تملكه الحلفاء، ولكن لم تكن تملك كمية كافية من الأسلحة لا سيّما البنادق، وهذه كانت مشكلة كبيرة بالنسبة لهم.

 

ترجمة هديل البكري؛ المقال مترجم من 10 Facts About Crimean War

مساحة إعلانية